24 يوليو 2024 06:46 17 محرّم 1446
بوابة الكلمة رئيس التحرير محمد خضر
أخبار وتقارير

تكريم محلب والبيسى وحجازى والبهجورى وعارف في احتفالية توزيع جوائز الصحافة المصرية

بوابة الكلمة

تحت رعاية الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، نظمت نقابة الصحفيين، مساء أمس، احتفالية لتوزيع جوائز الصحافة المصرية، بحضور عدد من الكتّاب والوزراء وكبار المسئولين ونقيب الصحفيين الفلسطينيين ناصر أبوبكر، حيث قامت وزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد، بتسليم جائزة فرع الصحافة البيئية. وتضمنت الاحتفالية، التي أقيمت برعاية الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، توزيع الجوائز على الفائزين في المسابقة، وكذلك تكريم نقيب الصحفيين الأسبق جلال عارف بعد حصوله على جائزة النقابة التقديرية، وتكريم الصحفي الفلسطيني وائل الدحدوح بعد حصوله على جائزة حرية الصحافة ممثلًا عن الصحفيين الفلسطينيين، بالإضافة إلى تكريم خاص لصحافة المرأة للكاتبة الصحفية سناء البيسي.

كما تم تكريم المهندس إبراهيم محلب، رئيس الوزراء الأسبق، نظرًا لدوره في خدمة النقابة، ولما قدمه من خدمات جليلة لإنجاز الواجهات الجانبية لمبنى النقابة في وقت قياسي وبأقل التكاليف، وكذلك تفاعله وتواصله الدائم مع الصحافة والصحفيين.

وتم تكريم 10 من أقدم أعضاء النقابة، والعاملين بها، وهم: أحمد عبد المعطى حجازى، أميمة أبو النصر، فؤاد سعد، جورج البهجورى، حسن حنفى، رفعت خالد، زهرة عبد الوهاب، سمير عبد العظيم، فريدة النقاش، ومحيى الدين السمرى.

وقد فاز عدد من صحفيى الأهرام بجوائز الصحافة المصرية، منهم: مي الخولي عن حوارها مع المؤرخ العمراني نزار الصياد، وعزيزة فؤاد عن حوار مع مجدي يعقوب بعنوان «ملك القلوب.. الدكتور مجدي يعقوب»، ونال جمال فاضل جائزة التحقيق الصحفي من مجلة نصف الدنيا.

وفي جائزة صحافة المرأة، حصلت أمل الشريف ووفاء فراج من مجلة نصف الدنيا (مؤسسة الأهرام) على الجائزة.

أما جائزة محمد سلماوي للصحافة باللغات الأجنبية، فقد فازت بها الزميلة علياء أبوشهبة المتعاونة مع الأهرام ويكلي، بالإضافة إلى الزميلتين دينا درويش من الأهرام إبدو، وسارة الحصري عن موضوع في الأهرام ويكلي وأشرف أمين من الأهرام اليومي.

وأكد خالد البلشي، نقيب الصحفيين، في كلمته، أنه تم الاتفاق مع الشركة المتحدة على دعم الجائزة مادياً.

وألقى نقيب الصحفيين الفلسطينيين ناصر أبوبكر كلمة أكد فيها أن كل الفلسطينيين يدركون قيمة ومكانة مصر بالنسبة للقضية الفلسطينية.