18 مايو 2024 10:35 10 ذو القعدة 1445
بوابة الكلمة رئيس التحرير محمد خضر
أخبار وتقارير

رئيس الوزراء يتفقد مشروع تطوير عواصم المحافظات والمدن الكبرى بمدينة رأس البر

بوابة الكلمة

في إطار جولته اليوم بمحافظة دمياط، توجه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ومرافقوه إلى مدينة رأس البر لتفقد عدد من الوحدات السكنية التي تقام بالمدينة ضمن المشروع القومي الكبير لتطوير عواصم المحافظات والمدن الكبرى.

وكان في استقبال رئيس الوزراء المهندس/ خالد صديق، رئيس مجلس إدارة صندوق التنمية الحضرية، ومسئولو الهيئة الهندسية، الذين أشرفوا على التنفيذ.

وأكد رئيس الوزراء الحرص الشديد على تفقد الوحدات السكنية التي يتضمنها مشروع تطوير عواصم المحافظات بمدينة رأس البر، والذي يأتي في إطار المبادرة الرئاسية "سكن لكل المصريين"، التي أطلقها السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية؛ بهدف توفير مسكن لائق لمختلف المواطنين.

وخلال تفقده للمشروع، استمع رئيس الوزراء لشرح من المهندس/ خالد صديق حول مكونات المشروع، الذي أكد أنه روعي في إنشاء العمارات السكنية أن تكون بتصميم يتوافق مع تصميم العمارات المميز لمدينة رأس البر، مشيرا إلى أنه جار العمل لاستكمال المشروع، ويتم التعاون مع المحافظة وجميع الجهات المعنية لتذليل أى عقبات من الممكن أن تواجه عمليات التنفيذ وفقا للجدول الزمني المحدد، وذلك لتحقيق الرؤية التي يستهدفها هذا المشروع القومي الذي أطلقته الدولة لخلق مجتمعات عمرانية جديدة، وفتح محاور جديدة تكون بمثابة بوابة رئيسية لتطوير المنطقة المحيطة بالكامل، فضلا عن تعزيز الاستفادة من الأراضي وتوفير وحدات سكنية.

وفي هذا الإطار، أوضح العميد/ إسلام شيبة، ممثل الهيئة الهندسية للقوات المسلحة المنفذة للمشروع، أن المشروع يجري العمل به في موقعين؛ الأول على مساحة ٦٠ فدانا تتضمن ٩٦ عمارة ومنشآت خدمية، والثاني على مساحة ٧٢ فدانا تشتمل على ١٤٣ عمارة سكنية ومنشآت خدمية.

وأوضح ممثل الهيئة الهندسية أن القطعة الأولى للمشروع التي يتم تنفيذها على أرض جنوب رأس البر تتضمن تنفيذ 1920 وحدة سكنية تستهدف تسكين 8 آلاف نسمة، بكثافة سكانية تبلغ 133 شخصا لكل فدان، كما تحتوي القطعة الأولى على منشآت أخرى تتمثل في مسجد بسعة 500 مصلي يمتد على مساحة 750 م2، ووحدة صحية بمساحة 600 م2، وسوقا تحتوي على16 محلا تجاريا، وتقع السوق على مساحة 1300 م2.

وأضاف العميد/ إسلام شيبة أن القطعة الثانية للمشروع تتضمن تنفيذ 2860 وحدة سكنية، تستهدف عدد سكان يبلغ 11440 نسمة، بكثافة سكانية 159 شخصا لكل فدان، موضحا أن مساحة العمارة السكنية تصل إلى 523 م2، وتضم القطعة الثانية عددا من المنشآت الأخرى وهي: مسجدان بسعة 500 مصلي لكل مسجد، وسوقان تشملان 16 محلا تجاريا، بالإضافة إلى دار حضانة على مساحة 300 م2، ووحدة صحية على مساحة 600 م2.

وشاهد رئيس الوزراء عددا من نماذج الوحدات السكنية بالمشروع، وخلال ذلك تفقد الأعمال التي يتم تنفيذها حاليا، كما شاهد مستوى التشطيبات الداخلية والخارجية، مشيدا بما تم تنفيذه من أعمال، موجها بضرورة الحفاظ على استدامة المشروع، من خلال الصيانة الدائمة، لضمان الحفاظ على مكوناته لخدمة أهالي مدينة رأس البر، كما وجه باستكمال المرافق والخدمات لتسليم الوحدات جاهزة للمستفيدين بها.