25 فبراير 2024 00:19 14 شعبان 1445
بوابة الكلمة رئيس التحرير محمد خضر
اقتصاد وتكنولوجيا

باسل رحمي: جهاز تنمية المشروعات يعزز سبل التعاون مع الدول العربية والأفريقية لدعم رواد الأعمال

بوابة الكلمة

شارك باسل رحمي الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر في قمة الوزراء الأفارقة المكلفين بالمؤسسات الناشئة والمنعقدة على هامش "النسخة الثانية للمؤتمر الإفريقي للمؤسسات الناشئة"، والذي انعقدت فعالياته بجمهورية الجزائر في الفترة من 5 إلى 7 ديسمبر بالمركز الدولي للمؤتمرات "عبد اللطيف رحال"، وقامت بتنظيمه وزارة اقتصاد المعرفة والمؤسسات الناشئة والمصغرة، تحت رعاية رئيس الجمهورية الجزائرية.

وأكد رحمي على هامش مشاركته في القمة على حرص الجهاز على إتاحة مختلف أوجه الدعم التمويلي والفني للشركات الصغيرة الناشئة وتهيئة البيئة التنظيمية اللازمة لنموها في مصر والتوسع فيها بهدف المساهمة في خلق فرص عمل لائقة وواعدة ومستدامة للشباب والخريجين من أصحاب الأفكار الريادية. وأوضح أن الجهاز يعمل وفقا لسياسة الدولة على تعزيز التعاون مع مختلف الدول العربية والأفريقية لدعم رواد الأعمال ومساعدتهم على تنفيذ مشروعاتهم وتيسير تبادل الخبرات بينهم وبين المشروعات المماثلة في هذه الدول.

وأشاد الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات بالتنظيم المتميز للمؤتمر فى نسخته الثانية والذى يعد خطوة هامة على مستوى التعاون الإقليمى من أجل النهوض بالمؤسسات الناشئة والشباب المبتكر، لمساعدتهم في التغلب على التحديات التنموية التي تواجهها القارة في جميع المجالات.

وقد تفقد الرئيس التنفيذي للجهاز معرض المؤسسات الناشئة الجزائرية والإفريقية الذي تم تنظيمه بمشاركة نحو 200 عارض من اصحاب الشركات الافريقية، والوكالة الألمانية للتعاون الدولي، والاتحاد الافريقي، وشركات مصرية ناشئة، كما تفقد الجناح المصري الخاص بالمشروعات الناشئة حيث أكد لأصحاب الشركات على أن الجهاز يولى اهتماما كبيرا للشركات الناشئة في مصر ويعمل على توفير الدعم اللازم والبنية التحتية اللازمة والتمويل لمساعدتها على التطور والاستمرار.

وقد ناقش رحمي مع السفير المصرى لدى دولة الجزائر الدكتور مختار وريدة سبل تطوير علاقات التعاون الثنائي المصري الجزائري في مجالات المشروعات الصغيرة والشركات الناشئة ، كما أجرى لقاءاً بالدكتور ياسين وليد الصغيرة وزير اقتصاد المعرفة والمؤسسات الناشئة والمؤسسات المصغرة بالجزائر، وأشار إلى الدور الهام الذي يمكن أن تلعبه الشركات الناشئة في تحقيق النمو الاقتصادي وإمكانية تبادل الخبرات بين البلدين في هذا الإطار مؤكدا أن الجهاز يستهدف زيادة التعاون مع دولة الجزائر الشقيقة في مجال دعم المشروعات الصغيرة ورواد الأعمال.

فيما أجرى لقاءا ثنائيا مع السيدة ستيلا ندا بيني ابراهام، وزيرة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة في جنوب أفريقيا وتم التأكيد على رغبة الجانبين في التوقيع في أقرب فرصة على مذكرة تفاهم بين الجهاز وبين وكالة تنمية المشروعات الصغيرة في جنوب افريقيا لتعزيز سبل التعاون الفني في مجال دعم وتنمية المشروعات الصغيرة وتعزيز مجال الرقمنة والحاضنات والمشاركة فى اقامة المعارض بين الجانبين.

ويذكر أن المؤتمر الافريقي للمؤسسات الناشئة، يهدف إلى تمكين أصحاب القرار والمسؤولين والفاعلين وواضعي السياسات الحكومية في مجال المؤسسات الناشئة من الاطلاع على مستجدات القطاع في إفريقيا وتبادل التجارب والخبرات.

فيما شهدت القمة مشاركة 34 دولة، حيث تم اعتماد "اعلان الجزائر" الوزاري الثاني المتعلق بتنمية المؤسسات الناشئة، وكذا تم اعتماد "استراتيجية افريقية موحدة لتقليص هجرة الادمغة".