10 ديسمبر 2022 00:51 16 جمادى أول 1444
بوابة الكلمة رئيس التحرير هشام جاد مدير التحرير التنفيذي محمد خضر
أخبار وتقارير

الخشت يترأس اجتماع مجلس كلية الآداب ويجرى حوارا مع أساتذتها حول القضايا البحثية والتعليمية

بوابة الكلمة

ترأس الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، اجتماع مجلس كلية الآداب، لمناقشة عدد من الموضوعات المتعلقة بالعملية التعليمية والبحثية، وذلك في إطار حرص رئيس الجامعة على حضور مجالس الكليات ومتابعة أعمالها عن قرب والحوار الدائم مع قيادات الكليات ورؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس.

وقال الدكتور محمد الخشت، إن جامعة القاهرة اهتمت على مدار السنوات الأخيرة بالعمل على تطوير قطاعات العلوم الإنسانية والاجتماعية، ووجه بضرورة الاستمرار في تطوير منظومة البحث العلمي والنشر الدولي في مجال العلوم الإنسانية والاجتماعية والآداب، والعمل على تحويل مجلة كلية الآداب ومجلات الأقسام العلمية إلى مجلات دولية، مشيرًا إلى نجاح الجامعة خلال السنوات الأخيرة في تطوير ودعم منظومة البحث العلمي والنشر الدولي، والارتقاء بمستوى مخرجات المنظومة التعليمية، بهدف رفع القدرة التنافسية للجامعة عالميًا، والارتقاء بسمعتها الدولية.

كما وجه رئيس جامعة القاهرة بضرورة عقد مزيد من الدرجات العلمية المزدوجة والمشتركة مع كبرى الجامعات العالمية في مجال العلوم الاجتماعية والإنسانية، والتوسع في البحث العلمي المشترك مع مراكز البحوث العالمية في القضايا والأزمات والتحديات التي تواجه المجتمعات المعاصرة، وتدريب الطلاب على البحث العلمي والتفكير النقدي في كل القضايا المعاصرة.

وأوضح الدكتور الخشت، أن جامعة القاهرة حققت قفزة غير مسبوقة في التصنيفات العالمية وتقدمت على جامعات عالمية مرموقة في مختلف المجالات ومن بينها مجال العلوم الاجتماعية والإنسانية والآداب، والذي أصبح قاطرة لتحقيق تقدم كبير لها في هذه التصنيفات الدولية، من بينها دخول العلوم الاجتماعية والإنسانية بالجامعة في التصنيفات الدولية، وتحقيقها تقدمًا كبيرًا بوجودها ضمن أفضل 300 جامعة عالمية راقية، ومن بين 1% من الجامعات التي تم اختيارها وتصنيفها من بين أكثر من 30 ألف جامعة في العالم، إضافة إلى احتفاظها بصدارة الجامعات المصرية.

11a96411a45b19d70d290943c707e373.jpg
19697c3fdc7711336debe62c3277bef4.jpg
4d6b49eb8d2768874a6bc8f3ca1e7f91.jpg
الخشت يترأس اجتماع مجلس كلية الآداب ويجرى حوارا مع أساتذتها حول القضايا البحثية والتعليمية