6 أكتوبر 2022 10:03 11 ربيع أول 1444
بوابة الكلمة رئيس التحرير هشام جاد
أخبار وتقارير

خلال حفل تكريم المشاركين في دورة أكاديمية الأوقاف من اتحاد الإذاعات الإسلامية

وزير الأوقاف: هدفنا نشر صحيح الإسلام في ربوع الدنيا

بوابة الكلمة


رحب أ.د. محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف خلال تكريم المشاركين في دورة أكاديمية الأوقاف الدولية من اتحاد الإذاعات الإسلامية وأوائل الفائزين في مسابقة شهر القرآن، بالمشاركين في الدورة التي عقدت بأكاديمية الأوقاف الدولية لتدريب الأئمة والواعظات وإعداد المدربين بمدينة السادس من أكتوبر في الفترة من 14 حتى 23 مايو 2022م متمنيًا لهم مزيدًا من التوفيق.

وأشار وزير الأوقاف إلى أن هدفنا نشر صحيح الإسلام في ربوع الدنيا، وأن الفائدة الحقيقية لهذه الدورات تكمن في التلاقي والمعايشة التي كانت بينهم وبين زملائهم من بعض السادة الإعلاميين والأئمة من جمهورية مصر العربية، فهي دورة تبادلية للأفكار فيما يتصل بواقعنا المعاصر، ومصر تمد أيديها لأشقائها في مختلف الدول.

كما أشار إلى أنه بعد عودة المساجد بكامل نشاطها، قمنا بتكثيف الأنشطة الدعوية والعلمية، حيث يعقد درس العصر في المساجد الكبرى خمسة أيام في الأسبوع من الأحد إلى الخميس، وخاطرة العشاء أربعة أيام في الأسبوع من الأحد إلى الأربعاء.

هذا إلى جانب البرنامج الصيفي للأطفال في المساجد الكبرى، وعقد مجلس الإفتاء في المساجد الكبرى على أيدي أساتذة الجامعات المتخصصين أو الأئمة المتميزين أو الواعظات المتميزات يوم السبت من كل أسبوع، مؤكدًا أن هذا النشاط الدعوي المكثف يعود بالمسجد لدوره في قضية بناء الوعي، وإذا كانت المقارئ من قبل خاصة بالأئمة والأعضاء الرسميين الذين يجيدون التلاوة فإننا قد فتحنا الباب أمام الجمهور في المقارئ المفتوحة يوم الجمعة بعد العصر، كما أعدنا فتح الكتاتيب وهي غير مقيدة بسن تقبل جميع الأعمار، إضافة إلى 69 مركزًا لإعداد محفظي القرآن الكريم، و 35 مركزًا للثقافة الإسلامية، ونتوسع في ذلك كله، حيث أنشأنا ولأول مرة مقارئ للواعظات، والأهم الذي لاقى اهتمامًا كبيرًا هو مجالس إفتاء الواعظات والتي تختص بالإجابة على مسائل خاصة تتعلق بالمرأة، كما سنطلق خلال الأيام المقبلة "اللقاء المفتوح" والذي يهدف إلى اختيار نخبة من الكتاب والمثقفين والعلماء والمفكرين والأدباء صناع الفكر والثقافة بشكل عام في لقاءات مفتوحة بين المفكرين والأدباء والمثقفين والشباب في شتى المحافظات.

وفي كلمته وجه الدكتور عمرو الليثي خالص الشكر والتقدير للأستاذ الدكتور/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف على كل ما وجدوه من حسن استقبال وكرم ضيافة من وزارة الأوقاف ودعم ظهر بوضوح من خلال رعاية هذه الدورة، ومن خلال المادة العلمية والزيارات التثقيفية والجولات الترفيهية التي تمت خلال أيام الدورة، مشيرًا إلى أنه سيتم عقد دورات أخرى عقب إجازة عيد الأضحى المبارك بالتنسيق مع وزارة الأوقاف المصرية.

وفي كلمته وجه محمد نوار رئيس قطاع الإذاعة المصرية الشكر لوزير الأوقاف على إتاحته هذه الفرصة لإعادة الترابط الفكري والثقافي للأمة الإسلامية والعربية بين أبناء دول العالم الإسلامي ممثلين في رؤساء الإذاعات الإسلامية من خلال هذه الدورة المتميزة التي عُقدت بأكاديمية الأوقاف الدولية، مثمنًا ما قامت به وزارة الأوقاف من جهد متميز، والدور الهام الذي تقوم به الإذاعات الإسلامية التي تغطي العالم شرقًا وغربًا، والتي من خلالها نستطيع أن نقوم بدورنا وهو نقل صورة الإسلام السمح المحب للسلام ، ونستطيع أن نضاعف الجهود من أجل تحقيق هذه الغاية، موجهًا الشكر لوزير الأوقاف على استجابته السريعة لعقد مثل هذه الدورات المتخصصة.

وفي ختام الحفل كرم وزير الأوقاف المشاركين في دورة اتحاد الإذاعات الإسلامية التي عُقدت بأكاديمية الأوقاف الدولية لنخبة ممتازة من رؤساء ووكلاء ومديري الإذاعات الإسلامية وكبار المسئولين والمذيعين التي يشارك فيها نحو 25 مشاركًا من واحد وعشرين دولة، كما تم تكريم الأربعة الأوائل الفائزين في مسابقة شهر القرآن بالتعاون مع إذاعة القرآن الكريم.

وزير الأوقاف هدفنا نشر صحيح الإسلام في ربوع الدنيا