27 يونيو 2022 10:28 28 ذو القعدة 1443
بوابة الكلمة رئيس التحرير هشام جاد رئيس التحرير التنفيذي محمد خضر
أخبار وتقارير

رئيس الوزراء يشدد على منع وقوع أي حالات للبناء المخالف أو التعدي أثناء إجازة عيد الفطر

بوابة الكلمة

ترأس الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماع مجلس المحافظين؛ لمناقشة عدد من الملفات المهمة، بحضور الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، واللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، و السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي.

واستهل رئيس الوزراء الاجتماع، بتوجيه التهنئة للمحافظين بمناسبة الأعياد التي تشهدها الفترة الحالية، وتتمثل في ذكرى تحرير سيناء، وعيد القيامة المجيد، كما هنأهم بمناسبة قرب حلول عيد الفطر المبارك، داعيا الله عز وجل أن يعيد هذه الأعياد على مصرنا الغالية بالخير والازدهار، وعلى الشعب المصري العظيم باليمن والبركات.

وخلال الاجتماع، أكد الدكتور مصطفى مدبولي ضرورة الاستعداد الكامل خلال فترة الإجازات المقبلة، وتفعيل غرفة الأزمات والطوارئ، مع الحرص على بذل كل الجهود الممكنة من أجل توافر مختلف الخدمات المقدمة للمواطنين.

وفي هذا الإطار، وجه رئيس الوزراء الشكر لجميع الوزارات والأجهزة والجهات المعنية، التي أسهمت بجهود واضحة خلال شهر رمضان المعظم لتوفير السلع المختلفة بأسعار مناسبة من خلال المنافذ والشوادر المختلفة، موجها بالعمل على استمرارها حتى موعد عيد الأضحى المبارك، حيث أسهمت في تخفيف حدة موجة الأسعار العالمية التي حدثت عقب اندلاع الأزمة الروسية الأوكرانية.

كما شدد الدكتور مدبولي، خلال الاجتماع، على أهمية تحقيق كل محافظة لمستهدفاتها من توريد محصول القمح لهذا العام، موجها بضرورة قيام المحافظين بالمتابعة المستمرة لجميع خطوات وإجراءات الحصاد والتوريد، بالتنسيق مع الوزارات والجهات المعنية، والتأكد من صرف مستحقات المزارعين أولاً بأول.

في سياق آخر، شدد رئيس الوزراء على أهمية استمرار المتابعة لمنع وقوع أي حالات للبناء المخالف أو التعدي على الأراضي الزراعية، في أثناء إجازة عيد الفطر المبارك، مشدداً على ضرورة أن تكون المتابعة دائمة مع تنظيم "نوباتجيات" عمل مستمرة لمنع وقوع هذه المخالفات، والتعامل معها بشكل فورى، قائلاً: "هذه مسئوليتكم بالكامل.. ويجب أن يتابع رؤساء الأحياء والمراكز هذا الملف فهو مسئوليتهم الشخصية".

من جانبه، استعرض وزير التموين والتجارة الداخلية الإجراءات التي تم اتخاذها لزيادة نقاط تجميع محصول القمح، سعياً للتيسير على صغار المزارعين، منوهاً كذلك إلى ما تم الإعلان عنه من قواعد محددة من شأنها أن تسهم في منع المتاجرة بالمحصول، مع توريد الكميات المقررة منه, موجهاً الشكر للمسئولين الذين تعاملوا بحسم لوقف أي تعامل مع الأقماح خارج منظومة وزارة التموين.

وفي هذا الإطار، أكد وزير التموين أن اللجان ستبدأ عملها ثالث أيام عيد الفطر مباشرة، لافتاً إلى أن محصول هذا العام مبشر للغاية، وهناك أكثر من 450 لجنة على مستوى الجمهورية تتولى أعمال التوريد من جانب المزارعين.

وخلال الاجتماع، أكد وزير التنمية المحلية على استمرار عمل اللجان المكلفة برصد المخالفات والتعديات طوال أيام إجازة عيد الفطر المبارك، وكذا ضرورة المتابعة المستمرة لمختلف مواقف السيرفيس والأجرة بين المحافظات لتحقيق الانضباط المطلوب ومنع أي زيادات في الأجرة المحددة، مع أهمية التعامل بحسم مع أي مخالفة يتم رصدها على الفور.

من جانبه، أشار وزير الزراعة واستصلاح الأراضي إلى أن هناك لجانا مشتركة في المحافظات مهمتها متابعة وقوع أي مخالفات بناء على الأراضي الزراعية، مؤكدا أن هذه اللجان ستعمل طوال أيام الإجازات، وسيتم التعامل مع أي مخالفة بالإزالة الفورية مباشرة.

كما أكد الوزير على متابعته الشخصية لموسم حصاد القمح، لافتا في هذا السياق إلى زيارته أمس لمحافظة القليوبية، والتي تفقد خلالها مطحن بنها، التابع لمطاحن وسط وغرب الدلتا، لمتابعة عمليات استلام القمح من المزارعين، والتأكد من التيسير على المزارعين خلال عمليات التوريد، مشيرا إلى أنه اطلع على تجربة على أرض الواقع لاستلام محصول القمح من أحد المزارعين، للتأكد من سرعة إنهاء الإجراءات ورفع أية أعباء عن كاهل المزارعين، وضمان التيسير عليهم خلال عمليات التوريد.

رئيس الوزراء يشدد منع وقوع أي حالات للبناء المخالف أو التعدي أثناء إجازة عيد الفطر