7 أكتوبر 2022 05:38 12 ربيع أول 1444
بوابة الكلمة رئيس التحرير هشام جاد
ميديا

ضربة عسكرية موجعة لروسيا| أهمية «الطراد موسكفا» الروسي الذي تم تدميره

بوابة الكلمة

ضربة عسكرية موجعة لروسيا، تلقتها في الحرب مع جارتها أوكرانيا بعد تدمير الطراد الشهير موسكفا الذي يعني اسمه موسكو في اللغة الروسية.

بدأ تشغيله عام 1938 ويستوعب 500 فرد، وكان على متنه 150 شخصا وزنه 12500 طن وسرعته 2.5 ماخ أي 3000 كمساعة، كما أن مهمته هي مهاجمة حاملات الطائرات والسفن الحربية الكبرى.

أشار تقرير مصور لقناة "الغد"، إلى أن الطراد يحمل منظومة دفاع جوي بعيدة المدى، من طراز إس 300 ومنظومة صواريخ مضادة للسفن من طراز فالكون يبلغ مداها 700 كم ، يطلق 8 صواريخ كروز دفعة واحدة.

كان "موسكفا"، مسلحا بـ 16 صاروخا منها في وقت انفجاره خلال حرب القرم 2014، كما شارك في حصار البحرية الأوكرانية ومنع تحركها من قواعدها.

وفي عام 2015 رسا في قاعدة حميميم السورية، وشارك في توفير الحماية للعمليات العسكرية الروسية.

قال مسؤول كبير في وزارة الدفاع الأميركية (بنتاجون)، الجمعة، إن الطراد الروسي "موسكفا" أغرق بصاروخين أوكرانيين، مؤكدا أنها "ضربة قاسية" لروسيا.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الطراد "موسكفا"، الذي يعتبر "الأخطر والأهم" لروسيا في البحر الأسود، قد غرق، مساء الخميس.

وتعتبر ضربة أوكرانيا "محورية" في سير الحرب الروسية-الأوكرانية، فهي أقوى ضربة تتعرض لها روسيا منذ بدء العملية العسكرية قبل أسابيع وكانت صفحات موالية لأوكرانيا على تويتر ويوتيوب تداولت مقطع فيديو لواقعة قصف الطراد "موسكفا".

ضربة عسكرية –روسيا الطراد موسكفا الروسي تدميره