15 أغسطس 2022 00:45 17 محرّم 1444
بوابة الكلمة رئيس التحرير هشام جاد رئيس التحرير التنفيذي محمد خضر
ثقافة وفنون

تفاصيل الحلقة العاشرة من مسلسل الاختيار 3

بوابة الكلمة


عرضت الحلقة العاشرة من مسلسل "الاختيار 3 – القرار" أمس الإثنين باسم "الاستفتاء على الدستور".


وشهدت أحداث الحلقة مقابلة مروان العدوى بسمة ميرنا نور الدين فى أحد المطاعم، فى وجود زميله فى العمل أكرم وزوجته بهيرة (ندا عادل) من أجل التعرف عليهما، خاصة أن أكرم يعد أقرب الزملاء إلى مروان وزميله فى العمل ويلازمه فى كل مأمورياته.


وخلال المقابلة تخطئ بهيرة وتقول إن أكرم يعمل ضابط مخابرات، فى الوقت الذى يخفى فيه مروان عليها عمله بالمخابرات، فيما يعترف مروان لبسمة بأنها أصبحت شيئا مهما فى حياته ويريد معرفة إذا كان لهما مستقبل سويا، ولكنها تؤكد أنها تخاف من فكرة الارتباط بالضباط، ولذلك تحتاج وقتا للتفكير ومعرفة مشاعرها.


وتتوالي الأحداث وتشهد الحلقة وصول ضابط المخابرات الحربية مصطفى خليفة إلى معلومات جديدة حول التكفيرى أسامة (محمد أحمد ماهر)، بعدما اتصل الأخير بزوجته اسراء (دنيا المصرى)، وتم تحديد مكانه فى حلوان، بمعنى أنه يجهز لعملية جديدة، ولا بد من تشديد المراقبة على إسراء.


كما يستطيع مصطفى خليفة القبض على أحد العناصر التكفيرية فى سيناء ويدعى رزق، ويحقق معه ويعطيه فرصة واحدة أن يتعاون معهم، وبالفعل اتصال رزق بزميله، وتم تحديد مكانه والقبض عليه بصحبة مجموعة من العبوات الناسفة، فيما ينتقل المشهد إلى القاهرة، حيث عائلة زكريا يونس (كريم عبد العزيز) وحديث حول الاستفتاء على الدستور.


المشهد ينتقل إلى جهاز المخابرات العامة، ومروان العدوى (أحمد عز) يجتمع بباقى ضباط المأمورية، بعدما تم تحديد وصول الكونتينر المشتبه بوجود فيه شحنة السلاح غدا، ويخبرهم مروان بأنه سيركب جهاز التتبع، ويصل الكونتينر وينتكر عز فى شخصية مهندس فى الميناء، ويدخل يفتش فى الكونتينر ويزرع جهاز مراقبة، ويكتشف مروان بعد ذلك أن سيارة الشحنة تسير دون أى توقف، وأن هناك جهة تسهل لها الأمور، وتنطلق بعد ذلك عملية الاستفتاء على الدستور.


استكملت أحداث الحلقة العاشرة من مسلسل "الاختيار 3 – القرار" والتى تحمل اسم "الاستفتاء على الدستور"، بظهور تكفيرى جديد يحسد دوره خالد كمال، ومعه تكفيرى آخر يجسد دوره عمر القاضى، ويقابلان الشيخ عمر رفاعى سرور، ويقترحان عليه تكوين خلية جديدة تحمل اسم جندى الإسلام وذلك بعد تصفية كريم بديوى قائد خلية مدينة نصر.


المشهد ينتقل إلى المساجد، حيث يحرض شيوخ الإخوان الشعب على النزول والإدلاء بنعم على الاستفاء على الدستور، وذلك من خلال خطب الجمعة التى يرهبون فيها الناس فى حالة الادلاء بـ لا على الدستور، فى حين يقرر حازم صلاح أبو اسماعيل حشد أنصاره ويحاصر مدينة الانتاج الإعلامى لترهيبهم.


وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسى يتحدث مع الرئيس مرسى تليفونيا ويؤكد له أن حصار مدينة الإنتاج لابد أن ينفض، والناس لازم تغادر المكان وإلا سيتم التعامل معهم بمنتهى الحزم والقوة، ويضيف السيسى مينفعش إعلاميين بلدنا يتحاصروا ويتروعوا بالشكل دا، فمن فضل حضرتك الحصار دا لازم يتفك.

تفاصيل الحلقة العاشرة مسلسل الاختيار 3