الجمعة 23 أكتوبر 2020 الموافق 06 ربيع الأول 1442
دار العالمية للصحافة
فيحاء وانغ
فيحاء وانغ

فيحاء وانغ تكتب:الرئيس الصيني يشارك في القمة الافتراضية لقادة مجموعة الـ20 حول كوفيد-19

الجمعة 27/مارس/2020 - 10:03 م
طباعة
شارك الرئيس الصيني شي جين بينغ من بكين عبر الفيديو، في القمة الافتراضية لقادة مجموعة الـ 20 حول كوفيد-19، التي انطلقت يوم الخميس ( 26 مارس ).  

وعقدت القمة، التي استضافتها المملكة العربية السعودية، دولة الرئاسة الدورية لمجموعة الـ20، بمشاركة قادة الدول الأعضاء بالمجموعة وبعض الدول كضيوف شرف ومسؤولي المنظمات الدولية ذات الصلة.

وتعتبر هذه أول قمة تعقد عبر الفيديو للقادة في تاريخ مجموعة الـ20، وأول حدث مهم متعدد الأطراف يشارك فيه الرئيس شي جين بينغ منذ تفشي كوفيد-19.

وقال الرئيس شي، في كلمته خلال القمة، إن فيروس كورونا الجديد ( كوفيد-19 ) ينتشر على نطاق العالم، وإن أكثر ما يحتاجه المجتمع الدولي هو الثقة الراسخة  والجهود المتضافرة، والاستجابة الموحدة، كما يجب تعزيز التعاون الدولي الشامل لتشكيل قوة قادرة على هزيمة الوباء، مضيفا أنه في أصعب الأوقات بالنسبة للصين  وقدم لها العديد من دول العالم المساعدة والدعم المخلصين، ولن تنسى الصين هذه الصداقة أبدا وتحرص عليها دائما.

كما دعا الرئيس شي المجتمع الدولي إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة والمكافحة الحازمة لتفشي فيروس كورونا الجديد ( كوفيد-19 ) والحد من انتشار المرض، لافتاً إلى أن الصين اتبعت مفهوم مجتمع المصير المشترك للبشرية، وعلى كل الاستعداد لتبادل الخبرات والتجارب مع الدول ذات الصلة، وتقديم المساعدات في حدود قدرتها للبلدان التي ينتشر فيها الفيروس.

وأكد الرئيس شي أن الفيروس لا يعرف حدودا، وأن الوباء هو العدو المشترك، لذا يجب على دول العالم أن تتكاتف لبناء شبكة الدفاع والسيطرة المشتركة الأكثر صرامة، مشيراً إلى أن الصين أنشأت مركزًا  للمعرفة عبر الإنترنت للوقاية من الوباء، وهو متاح لجميع الدول.

وبالإضافة إلى ذلك، قال الرئيس شي إن الوباء له تأثير على الإنتاج والطلب العالميين، وينبغي على دول العالم أن توحد جهودها لزيادة التحوط في السياسة الكلية لمنع ركود الاقتصاد العالمي ، وضرورة  تنفيذ سياسات مالية ونقدية فعالة، وتعزيز تنسيق المراقبة المالية والتنسيق، والحفاظ بشكل مشترك على استقرار سلسلة التوريد العالمية، داعيا أعضاء المجموعة إلى اتخاذ تدابير مشتركة لخفض التعريفات، وإزالة الحواجز، وتسهيل التجارة، وإرسال إشارة قوية لتعزيز الثقة في الانتعاش الاقتصادي العالمي.
ads
ads
ads