الأربعاء 08 يوليه 2020 الموافق 17 ذو القعدة 1441
العدد الورقي مجلة طلع النهار

لصوص سكرانين قتلوا فتاة.. مثول وزيرة الثقافة أمام البرلمان لهذا السبب!

الثلاثاء 14/يناير/2020 - 01:56 م
جريدة الكلمة
طباعة

قبل أيام قليلة من معرض القاهرة الدولي للكتاب، المحفل الثقافي الأكبر في مصر والذي ينطلق كل عام خلال شهر يناير، ويتجاوز زواره الملايين، كشفت إحدى النائبات في البرلمان عن كتب وقصص منتشرة في الأسواق تخاطب الأطفال، لكنها تحتوي في مضمونها على قصص جنسية واغتصاب وحكايات عنف وتطرف، بما لا يتسق مع عقلية الأطفال التي لا تستوعب ذلك.

طلب إحاطة

النائبة داليا يوسف استعرضت طلب الإحاطة لوزيرة الثقافة، أمام البرلمان، مؤكدة أن كتب الأطفال التى تُباع فى في المحافظات والقاهرة وسور الأزبكية تضم قصصا جنسية وتعذيب وكراهية.

وقالت النائبة: "الكتب تتكلم عن لصوص سكرانين اغتصبوا فتاة وقتلوها وقطعوا إصبعها ليسرقوا الخاتم"، وغيرها من الكتب المحرضة على العنف والكراهية.

وتساءلت النائبة: "أين وزارة الثقافة من مواكبة ما يحدث فى مجتمعنا من تأثير سلبى على الأطفال نتيجة الظروف المحيطة؟ وهل نواجه ذلك بالجنس والرقاب المقطوعة والاغتصاب والدم فى القصص؟ وأين الجهاز التنفيذى من هذه الكتب التى بعضها جاء من دار نشر من تونس، وبعضها صادر عن دار المعارف، وكيف دخلت الكتب الواردة لنا من الخارج وهي متضمنة هذا المحتوى؟".

استدعاء الوزيرة ومسئولي النشر

أكد الدكتور يوسف القعيد، عضو لجنة الإعلام والثقافة بالبرلمان، أن اللجنة من المقرر أن تستدعى الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، وسعيد عبده، رئيس اتحاد الناشرين، ومحمد رشاد، رئيس اتحاد الناشرين العرب، وممثلين عن وزارة الداخلية والمصنفات الفنية للرد على طلب الإحاطة.

ads