الجمعة 06 ديسمبر 2019 الموافق 09 ربيع الثاني 1441
العدد الورقي مجلة طلع النهار

تركيا تشعل خلافاتها مع الناتو قبل القمة الـ 70 .. وتتعهد بشراء منظومة دفاع روسية جديدة

الإثنين 02/ديسمبر/2019 - 03:05 م
جريدة الكلمة
طباعة

في خطوة استفزازية جديدة يقوم بها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عشية اجتماعات الناتو الـ 70، أعلنت تركيا اعتزامها شراء المزيد من منظومة الدفاعه الصاروخية الروسية "إس 400".

وقالت صحيفة "ديلي صباح" التركية، إنه وفقًا لمسئول تركي رفيع المستوى، فإن شراء الأنظمة الجديدة سيتم قريبًا.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن مسئول في الشؤون الأمنية والخارجية بالرئاسة التركية قوله "موعد شراء مجموعة ثانية من أنظمة إس-400 مسألة فنية فحسب، وأعتقد أنه سيتم قريبا".

لكن المسئول التركي رفض إعطاء موعد محدد لذلك، وكان مسئول عسكري روسي قال في أواخر نوفمبر الماضي إن هناك مفاوضات مع تركيا لشراء المنصات الجديدة.

وأوضح المدير العام لمؤسسة "روس إبورون إكسبورت" المسؤولة عن الصادرات العسكرية الروسية، ألكسندر ميخييف، أن موسكو مستعدة لبيع الأتراك الدفعة الجديدة من المنظومة الدفاعية.

وأضاف أن موسكو تأمل في إبرام الاتفاق في النصف الأول من العام المقبل (2020).

وقال إن موسكو وأنقرة تبحثان بجدية استغلال أنقرة بندا اختياريا في العقد الأصلي، يقضي بأن تتسلم المزيد من أنظمة إس-400، وإن المحادثات تتركز على الأمور المالية.

ومثل هذه الخطوة يمكن أن تزيد من توتر العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة، التي علقت مشاركة أنقرة في برنامج إنتاج طائرات إف-35 المقاتلة، بعد أن كانت فيه بلدا مشتريا ومنتجا، عقابا لها على شراء منظومة إس-400 في وقت سابق من العام الحالي.

وسلمت روسيا تركيا خلال العام الجاري 4 منصات من النظام الصاروخي، بلغت قيمتها الإجمالية 2.5 مليار دولار.

وتقول تقارير في الإعلام الروسي إن المفاوضات الجديدة تتعلق بأربع منصات جديدة.

وبدأت تركيا، أواخر نوفمبر الماضي، اختبار منظومة الدفاع الصاروخي، رغم تحذيرات متكررة من الولايات المتحدة من أن ذلك قد يؤدي إلى فرض عقوبات جديدة.

ads