الأربعاء 11 ديسمبر 2019 الموافق 14 ربيع الثاني 1441
العدد الورقي مجلة طلع النهار

الزيات: ( أدب الرحلات) دعوة هادئة الصوت يكتبها سفراء السلام والإنسانية من الأدباء

الجمعة 22/نوفمبر/2019 - 01:01 ص
جانب من الندوة
جانب من الندوة
مصطفى زكي
طباعة

أدارت الأديبة والناقدة د. إيمان الزيات ثاني ندواتها حول الثقافات الشرقية - رحلات الأديبة "سامية علي" إلى دولة "الهند"، وذلك في مؤسسة كاميرا اسكندرية للفنون والثقافة.

وتناولت "الزيات" في مناقشتها دور "أدب الرحلات" في دعم السلام وترسيخ قاعدة ثقافية مشتركة بين الدول الشرقية من جهة، كما أنه ومن جهة أخرى يستطيع أن يصنع تراسلا  إيجابيا على المستوى العالمي من خلال فهم الآخر ومعرفة نقاط التماس ونقاط تلاقي الشعوب المختلفة؛ مما يفتح المجال للتفاهم  الإنساني الذي تستطيع من خلاله الأسرة العالمية أن تختصر العديد من الصدامات وتتجنب الحروب والصراعات، واعتبرته بمثابة خطوة استباقية لاستدراك المشكلات النفسية والمآسي البدنية اللاحقة لها، وقالت إن مهمتنا الأولى هي منع حدوثها وليس انتظارها حتى تقع لنعالجها.

كما وصفت هذا النوع من الأدب بأنه رسائل هادئة الصوت يكتبها سفراء الأدباء المعنيين بقضايا المحبة والسلام القومي والعالمي.

شاركها المنصة الأديبة "سامية علي" التي شرحت تجربتها الخاصة في دولة الهند ودونتها في كتابها "ناماستي" موضوع المناقشة، كما ناقش محاوره الأديب د. إيهاب عصمت.

ودعما لفكرة اللقاء الرئيسة قدم ضيف اللقاء الباحث "ساجد سيد" والضيفة "روا" عادات الاستقبال والزواج والفنون الشعبية الهندية، كما قاما بتأدية بعض هذه المظاهر عمليا أمام جمهور الحاضرين من رواد نادي كاميرا اسكندرية وأدبائها.

يذكر أن "الزيات" قدمت ندوة مماثلة من قبل في مركز الحرية للإبداع إيمانا منها بأهميتها وقد لاقت استحسانا بالغا من الحاضرين دفعها لتلبية دعوة الفنان "فتحي بركات" رئيس مجلس الأمناء  لتكرارها في مؤسسة كاميرا اسكندرية للفنون والثقافة.