الثلاثاء 10 ديسمبر 2019 الموافق 13 ربيع الثاني 1441
العدد الورقي مجلة طلع النهار

وصفته بأنه من أخطر ٣ شخصيات على أمنها .. إسرائيل تغتال أبو العطا القيادي في سرايا القدس

الثلاثاء 12/نوفمبر/2019 - 08:33 ص
جريدة الكلمة
طباعة

 

أعلن الجيش الإسرائيلي صباح اليوم الثلاثاء عن اغتيال القيادي في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي بهاء أبو العطا.

وقتل خلال العملية التي نفذها الجيش الإسرائيلي أبو العطا وزوجته كما أصيب شخصان آخران إثر استهداف المبنى الذي كان فيه أبو العطا شرق مدينة غزة في حي الشجاعية.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي في سلسلة تغريدات على صفحته في "تويتر" إن أبو العطا نفذ عملياً معظم نشاطات حركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة مشيراً إلى أنه "كان بمثابة قنبلة موقوتة".

وبرز اسم بهاء أبو العطا القائد العسكري لحركة الجهاد بعناوين التقارير والتحليلات الإسرائيلية خلال الفترة الماضية حيث  نشرت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية قبل أيام تقريراً تحت عنوان "أخطر الشخصيات على إسرائيل: نصر الله وسليماني وأبو العطا" ذكرت فيه أن الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله وقائد قوة قدس الإيرانية قاسم سليماني وقائد الجناح العسكري للجهاد الإسلامي بهاء أبو العطا هم أخطر ثلاث شخصيات على الأمن الإسرائيلي.

وحول أبو العطا، كتبت الصحيفة: "بهاء أبو العطا قائد سرايا القدس في قطاع غزة هو أحد كبار المسؤولين العسكريين في قطاع غزة ورغم أن حركة الجهاد حركة سنية إلا أنها تتلقى دعماً إيرانياً لا محدوداً ويعتبر أبو العطا من كبار مؤيدي إيران في القطاع".

وأضافت الصحيفة نقلاً عن مسؤولين عسكريين إسرائيليين أن أبو العطا "شارك في التخطيط لهجمات ضد إسرائيل وأشرف على صنع الأسلحة وتحسين قدرات إطلاق الصواريخ بعيدة المدى وينظر له في الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية  كعنصر تصعيد".

وتابعت: "معروف لدى الجيش الإسرائيلي أن أبو العطا أمر بإطلاق الصواريخ باتجاه جنوب إسرائيل في أبريل.

وأوردت الصحيفة تصريحاً للناطق باسم الجيش الإسرائيلي رونين منليس قال فيه إن "هناك العشرات من البلدان حول العالم تحاول تحسين الوضع الإنساني في القطاع ولكن في الوقت نفسه، هناك رجل داخل غزة "أبو العطا" ورجل خارجها "زياد النخالة أمين عام الجهاد" يحاولان نسف ذلك".

من جانبها قالت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية إنه "على الرغم من أن المعلقين العسكريين قدروا أن بهاء أبو العطا أحد أبرز قادة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة هو المسؤول عن التصعيد إلا أنهم لم يتساءلوا عن السبب الذي دفعه لإطلاق الصواريخ".

وحاولت الصحيفة الربط بين محاولة حزب الله إسقاط طائرة في جنوب لبنان يوم الخميس الماضي وبين القصف الذي نفذته حركة الجهاد الإسلامي مساء الجمعة معتبرة أن كل ذلك يحدث بتخطيط إيراني بهدف ردع إسرائيل.

ads