الأربعاء 18 سبتمبر 2019 الموافق 19 محرم 1441
العدد الورقي مجلة طلع النهار
د.سعيد الفقي
د.سعيد الفقي

تأثير خفض سعر الفائدة

الأربعاء 04/سبتمبر/2019 - 12:05 م
طباعة

بعد قرب الانتهاء من منطومة الإصلاح الاقتصادي والتي بدأت بقرار تحرير سعر الصرف والأن ونحن على أعتاب جني الثمار بعد توفير أرض خصبة للاستثمار جعلت مصر من أكثر عشر دول جاذبة للاستثمار والدولة الأولى إفريقيا وإشادة خبراء صندوق النقد الدولي بتجربة الإصلاح الاقتصادي المصري واعتبروها مثالاً يحتذى به من حيث دقة وسرعة التنفيذ وبعد ذلك الأن كنا في حاجة إلى الاتجاه إلى خفض سعر الفائدة بعد السيطرة على التضخم ووصوله لأدنى مستوياته وارتفاع معدل النمو لأعلى مستوياته وذلك لانتعاش الاقتصاد بشكل عام سواءً بشكل مباشر أو غير مباشر وبالنسبة لسوق المال فهو أول من يتأثر إيجابياً بخفض سعر الفائدة نتيجة لتوجه ولو جزء من مدخرات الشهادات نحو سوق الأوراق المالية وذلك أنه يعد من أسرع أدوات الاستثمار ولا يحتاج الاستثمار به إلى فترة زمنية أو خبرات تراكمية.

أما بالنسبة لتأثير القطاعات التي تعتمد على الاقتراض بقرار خفض سعر الفائدة خاصة إذا كانت هذة القطاعات منها شركات مقيدة بالبورصة. سوف يكون التأثير إيجابياً وسوف ينعكس هذا على أداء أسهم هذه الشركات على المدى المتوسط من خلال صعودها وأحجام التداول عليها إضافة إلى التحسن المتوقع في نتائج أعمال هذه الشركات نتيجة زيادة نشاطها وسرعة دوران رأس المال السوقي وانعكاس ذلك على أدائها بالإيحاب بشكل عام.


ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads