الأربعاء 18 سبتمبر 2019 الموافق 19 محرم 1441
العدد الورقي مجلة طلع النهار
مساعد الليثي
مساعد الليثي

قطار أسعار الفائدة يبدأ رحلة العودة

الأربعاء 04/سبتمبر/2019 - 11:59 ص
طباعة

بعد فترة طويلة من قرارات رفع سعر الفائدة أو تثبيتها على أسعار مرتفعة للغاية كرد فعل لارتفاع معدل التضخم خلال فترات سابقة، وبعد السيطرة على معدل التضخم وانخفاضه بشكل ملحوظ جاء قرار البنك المركزي الأخير بتخفض فائدتي الإيداع والإقراض بمقدار 1.5 % إلى 14.25 % و15.25 % على الترتيب ليعد بداية قوية لعودة معدلات الفائدة إلى معدلاتها الطبيعية.

أتوقع مزيداً من التخفيض خلال الشهور القليلة القادمة لتتحقق كل التأثيرات الإيجابية المتوقعة لتخفيض سعر الفائدة على مناخ الاستثمار الصناعي والعقاري وأسواق المال بصفة عامة، خاصةً في ظل انخفاض معدل التضخم الذي كان ارتفاعه سبباً رئيسياً لتمسك البنك المركزي برفع أسعار الفائدة.

وخفض سعر الفائدة يدعم من الناحية النظرية الاستثمار المباشر والتوسع في المشروعات القائمة لانخفاض تكلفة التمويل بعد خفض الفائدة الذي يدعم أيضاً الاستثمار غير المباشر المتمثل في البورصة التي ينتظر المتعاملون بها المزيد من قرارات التخفيض خاصة بعد تجاهلها لقرار التخفيض الأخير وانخفاضها في أول جلسة تداول بعد صدور قرار المركزي بـ٤٨ ساعة فقط وهو ما يؤكد أن أسواق المال تحتاج المزيد من قرارات تخفيض سعر الفائدة لتكون بديل يستقبل بعض أصحاب رؤوس الأموال الذين سيبحثون عن وسائل وأدوات جديدة لاستثمار أموالهم بعد تخفيض سعر الفائدة.

خفض الفائدة يدعم الاقتصاد المصري بصفة عامة ويزيد من فرص ارتفاع معدل النمو الناتج عن تحسن الفرص التمويلية للمستثمرين وبالتالي البدء في مشروعات جديدة وتوسيع القائمة وزيادة فرص العمل وتقليص معدلات البطالة وزيادة الصادرات وهو ما يدعم تراجع أسعار الدولار على المدى البعيد بعكس ما يتوقعه البعض على المدى القريب من الضغط على سعر الدولار كوعاء ادخاري بديل بعد تخفيض سعر الفائدة.

أما من الناحية العملية فمصر تحتاج مزيداً من التخفيض فمازالت الفائدة مرتفعة جداً ولن يتحقق ما ذكرته من تحسن باقي المؤشرات إلا بتكرار قرار المركزي مرتين متتاليتين على الأقل أي بعد وصول أسعار الفائدة لمعدل ١٣ % على الأقل، وهذا يتطلب وجود محطات أخرى في طريق عودة قطار أسعار الفائدة لمعدلاتها الطبيعية بعد أن انطلق من محطتها الأولى الأسبوع الماضي.

ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads