الثلاثاء 23 يوليه 2019 الموافق 20 ذو القعدة 1440
العدد الورقي مجلة طلع النهار

‎المنتدى العربي الأوروبي: التعديل الدستوري أنصف المرأة سياسيا فى مصر

الخميس 11/يوليه/2019 - 11:23 ص
‎المنتدى العربي الأوروبي
‎المنتدى العربي الأوروبي
طباعة
أقيم أمس الأربعاء، في جنيف ندوة بعنوان "حقوق المرأة في المنطقة العربية"، وذلك ضمن فعاليات الدورة الحادية والأربعين لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، والتي نظمها المنتدى العربي الأوروبي للحوار وحقوق الإنسان بجنيف بالتعاون مع الاتحاد العالمي للجاليات اليمنية والمنظمات المتحالفة من أجل السلام في اليمن.

 وأكد رئيس المنتدى العربي الأوروبي، أن الهدف من الفعالية هو تسليط الضوء على أوضاع المرأة في دول الشرق الأوسط من خلال مناقشة أهم المشاكل التي تعاني ومنها والانتهاكات التي تتعرض لها وخاصة في دول الصراع المسلح مع إبراز حجم مشاركتها في العمل السياسي والاجتماعي، وأهم المعوقات التي تمنع اندامجها بشكل كبير في بعض المجتمعات التي مازالت تنظر للمرأة بأنها ليست لديها القدرة على منافسة الرجل في العمل السياسي وتقلد المناصب القيادية.

‎وقال نصري في مداخلته عن أوضاع المرأة بمصر، مؤكدًا التقدم الذي حدث خلال الأعوام الماضية في مجال تمكين المرأة اقتصاديًا وسياسيًا في مصر من خلال احتواء الدستور المصري على 20 مادة تحافظ على حقوق المرأة، بالإضافة إلي القانون المصري وما يتضمنه من تشريعات وقوانين تنصف المرأة ، وإن التعديل الدستورى الأخير فى مصر و الخاص بتمكين المرأة توافق مع الفقرة 4 من الاتفاقية الدولية لإلغاء كافة أشكال التمييز ضد المرأة، والذى دعا إلى ضرورة اتخاذ الدول تدابير مؤقتة تستهدف التعجيل فى المساواة الفعلية بين الرجل والمرأة بالمعنى الذى تأخذ به الاتفاقية.

وأضاف أن المرأة المصرية أصبحت بموجب هذا التعديل شريكا أساسيا في صنع القرار داخل مصر من خلال المشاركة في العملية الانتخابية والتي سجلت نسبة مشاركة وصلت إلي 51% في الانتخابات الرئاسية 2014.

وأكد نصري، أن التعديلات الدستورية الأخيرة رفعت نسبة تمثيل المرأة في البرلمان المصري إلى 25% وهي النسبة التي تعتبر عادلة طبقا لاتفاقية الحقوق السياسية للمرأة الصادر في 20 ديسمبر 1952 والتي نصت على حق المرأة في التصويت دون أي تمييز . 

ads
ads