الإثنين 19 أبريل 2021 الموافق 07 رمضان 1442
عن المؤسسة

«وزيرة التضامن» تشهد توقيع بروتكول تفعيل مشروع رفيق المسن

الثلاثاء 29/يناير/2019 - 10:27 ص
جريدة الكلمة
فاطمة الدالي
طباعة

شهدت غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعي  مراسم توقيع بروتوكول تعاون لتفعيل مشروع رفيق المسن وذلك بين وزارة التضامن الاجتماعي ومعهد علوم المسنين بجامعة بنى سويف وعدد من الجمعيات العاملة فى مجال رعاية المسنين وهى جمعية الصالحات الباقيات وجمعية الرعاية بالمحبة وجمعية الرعاية الاجتماعية بكرموز الإسكندرية.

ويأتى هذا البرتوكول  الذى وقع  بمقر الديوان العام لوزارة التضامن الاجتماعي وشهده عدد واسع من المهتمين  في إطار التنسيق والتعاون بين الأطراف الثلاث الموقعة  لاستغلال الإمكانات المتاحة لصالح المسن ، تنفيذاً لسياسة الرعاية التى توليها وزارة التضامن الاجتماعي للمسنين حيث يستهدف البروتوكول الموقع الى  تفعيل وتطبيق مشروع رفيق المسن لإيجاد  منظومة موحدة للتعامل مع خدمة رفيق المسن من خلال وزارة التضامن الاجتماعي والجمعيات الأهلية الشريكة ذات الخبرة فى مجال رعاية كبار السن.

ويستهدف  مشروع رفيق المسن الحفاظ على الترابط والتماسك الأسرى وإبقاء المسن وتقديم الرعاية له فى مسكنه الذى قضى فيه مشوار حياته و توفير البديل للرعاية المؤسسية للمسنين حيث يقوم المشروع بتوفير الرعاية الصحية والنفسية والاجتماعية والاقتصادية للمسنين داخل أسرهم او بداخل المؤسسات الإيوائية مع   توحيد المعارف والمفاهيم الخاصة بالمسنين وخصائصهم كذلك وضع تصور تنظيمى قانونى  لمهنة رفيق المسن بما يضمن حقوق المسنين، إضافة إلى تدريب شباب الخريجين من الجنسين على خدمة المسنين فى إطار من منهج تدريبى منظم وموحد وشامل لإعداد وتأهيل جليس المسن مع تشجيع الجمعيات على العمل فى المشروع أيضا توفير قاعدة بيانات متكاملة لتوفير خدمة رفيق  المسن وتأهيل وتدريب 150 رفيق مسن.

ووفقاً لبنود البروتوكول تلتزم وزارة التضامن  الاجتماعي بتجميع كافة الحقائب التدريبية الخاصة بتدريب رفيق المسن والتنسيق بين الأطراف المعنية لتدريب 150 رفيق مسن على مستوى النطاق الجغرافى للمشروع كذلك التنسيق مع الهيئة القومية للتامين الاجتماعي واستحداث كودتامينى جديد باسم رفيق المسن مع اعتماد شهادة اجتياز البرنامج التدريبي من خلال معهد علوم المسنين ببنى سويف على أن تلتزم الجمعيات المعنية باختيار وإعداد وتشغيل رفيق المسن بإتاحة البرامج التدريبية ليتم مراجعتها  وتوفير فرص العمل لمن يتم تدريبهم

ويأتى  البروتوكول الموقع والذى يمتد مدة تنفيذه على مدى سنة على مستوى 3 محافظات كمرحلة اولى وهى محافظات القاهرة الإسكندرية والجيزة فى ضوء الاهتمام الذى توليه وزارة التضامن الاجتماعي لرعاية المسنين وتقديم الخدمات لهم حيث  تم إعادة تفعيل اللجنة العليا لكبار السن والتى تختص بتحسين جودة الخدمات المقدمة لرعاية كبار السن فى مصر حيث أوصت اللجنة بتفعيل مشروع رفيق المسن والذى يستهدف تقديم خدمة للمسن غير القادر صحيا على رعاية نفسه وتحقيق احتياجاته الأساسية وتوفير الرعاية المنزلية للمسن داخل الأسرة باعتبارها أفضل من الرعاية داخل المؤسسات الإيوائية.

وأكدت  غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعي ان مشروع رفيق المسن ياتى تنفيذاً لسياسة الرعاية التى توليها وزارة التضامن الاجتماعي لرعاية  المسنين والذى ياتى كمشروع قومى يستهدف توفير الرعاية للمسن فى مسكنه فى ضوء تغير مفهوم الأسرة الممتدة وارتفاع متوسط الأعمار وتزايد الأعباء وانه يضمن  حقوق رفيق المسن فى التأمينات والمعاشات كذلك  الحفاظ على الترابط الأسرى مشيرة الي أن هناك اتجاه نحو التوسع فيه على مستوى المحافظات.

وأضافت والى ان مهنة رفيق المسن تحتاج الي مسار مهنى وتدريبى واعتماد يضمن إقبال الشباب عليها وأنها ستتضمن توفير التامين الاجتماعي والمعاش لضمان استمراريتها وستتضمن  3 مراحل لتوفير الرعاية المتكاملة وفقا لاحتياجات المسن  من الأنشطة والتغذية السليمة والرعاية توقيع بروتكول تفعيل مشروع رفيق المسن.

الكلمات المفتاحية

ads
ads