الأربعاء 20 نوفمبر 2019 الموافق 23 ربيع الأول 1441
العدد الورقي مجلة طلع النهار

«كريمة شفيق نور الدين» سميحة أيوب أصرت على خروج جثمان والدي من المسرح القومي

الإثنين 07/يناير/2019 - 01:33 م
جريدة الكلمة
منار سالم
طباعة

ولد في قرية بجيرم المنوفية عام 1911و توفى 13 فبراير عام 1981، كان لديه 6 من الأبناء، أكبرهم كانت حاصلة على ليسانس آداب، ثم كريمته سمية، كانت خريجة كلية التجارة وكانت تعمل مدير عام في بنك مصر، أما كريمته الثالثة كانت حاصلة على بكالوريوس الهندسة، أما نجله الرابع هو نبيل، الذي يعمل ممثل، وكريمته الخامسة مديحه، كانت حاصلة على ليسانس آداب، أما نجله الأخير محمد وقد توفاه الله.

بدأ التمثيل وهو في سن صغيره، لكن ملامح وجهه كانت تعطي انطباع أنه شخص كبير بالعمر وهو أيضا أحب تلك الأدوار.

وقد بدأ التمثيل عندما كان في مدرسة الصنائع، فكون فرقه من أصدقائه في قريته وكانوا يذهبون لمنطقة تسمى "الجرن" التي يتم فيها زرع القمح ويمارسوا مهنة التمثيل، وكان والده في ذلك الوقت تاجرًا كبيرا ويعمل في البورصة هذا ما أكدته لنا كريمته الحاجة سمية، التي كان لنا معها حوار ملئ بالذكريات.

 

>> هل أوصى بأن تخرج جنازته من المسرح القومي؟

لا لم يوصي بشئ، بل عندما توفى قلنا إكرام الميت دفنه هل ندفنه أم نذهب إلى مسجد عمر مكرم ونخرج جثمانه من هناك، وفجأة وجدنا اتصال من الفنانة سميحة أيوب التي أصرت أن تخرج جنازته من المسرح القومي، وخرج وراء جنازته فنانين وكتاب ومخرجين.

 

>> ما أول عمل امتهنه في حياته؟

كان يعمل ملقن في بداية حياتة وفي أحد المسرحيات التي كانت تسمى"ملك الجخ" اعتذر أحد الممثلين عن الحضور فحل والدي محله وجسد دور شخص يسمى "أبو شادوف" وهذا الدور لفت أنظار المخرجين إليه، حتى سعد أردش، وسعد الدين وهبة كانوا يعملون تلك المسرحيات خصيصا لأبي.

 

 >> ما أهم المسرحيات في حياته؟

أهم المسرحيات في حياته في فترة الستينات منها "سكة السلامة"

 

 >> من هم أخواته؟

كان لديه أخ أصغر منه وأخت واحدة هى حماتي أيضا

 

>> هل تمنى عمل أدوار بطوله او دور دنجوان؟

هو شكله لم يساعده أن يجسد دور الدونجوان وقد كان قنوع بأدواره

 

>>هل حاول أن يقوم بالغناء؟

بل كان مؤدي فقد أدى إحدى الأغنيات مع الفنانة فردوس عبد الحميد، كانت في بداية حياتها في تلك الوقت ولحن تلك الأغنية الفنان سيد مكاوي

 

>>هل تبنى أحد الفنانين؟

كل الشباب الجديد في ذلك الوقت مثل الفنان محمود ياسين، أول ما بدأ عمله في المسرح القومي كان يعتبر أن أبي والده، ولم يكن لديه سيارة في بداية حياته ويسكن بجوارنا فكان أبي يأخذه في سيارته أثناء توجههم إلى المسرح القومي ويعود وهو معه أيضًا، كذلك الفنان محمود قابيل، فوالدي كان يحبه وهو كان يحب والدي،  وفنانين كثيرين كانوا يقولون له يا بابا وكانوا يعتبرونه والدا له

 

>> كيف لعب فيلم "مراتي مدير عام" دورًا هامًا  في حياته؟

هذا الدور كان يقول اتعمل في لعبه فالمؤلف كان سعد الدين وهبة، وكتب هذا الدور خصيصًا لوالدي

 

>> من أكثر المخرجين الذي كان يحب العمل معهم؟

كثيرين خاصة سعد أردش، وعبد الرحيم الزرقاني، حتى أن الزرقاني تم استضافته في  الإذاعة مع الفنان عبد المنعم إبراهيم وذلك في اليوم السابع لوفاة والدي، فقال الزرقاني خلال حواره بالإذاعة، شفيق نور الدين يجب أن يقام له تمثال بملابس الطواف وتوضع في المسرح القومي

 

>> كم عدد المسلسلات التي جسدها؟

كثيرة، وبالرغم أن بعض الأدوار خرج فيها بمشهد أو اثنين إلا أن تلك الأدوار تركت علامة

>> هل ندم على أداء أي دور؟

لا

 

>> هل مر بأي أزمات مالية؟

لا رغم أن الأجور في الماضي ليست مثل الآن، وحياته كلها كانت من أجل أولاده

 

>> هل رأى أبنائك؟

نعم ورأى أحفادنا الكبار أيضا

 

>> ما الرسالة التي كنت تمنى أن تبلغيها له؟

رحمه الله وأنار قبره ووهبه الجنة وييسر حسابه على قدر ما أمتعنا وأحبنا

 

>> هل كان يتمنى أن يجسد أدوارا معينة ولم يسعده الحظ؟

هو جسد أفلام كثيرة وأدوار كثيرة ودوره في فيلم "سمارة" مع الفنانة تحية كاريوكا حتى الآن كلما أراه أبكي

 

>> ما موقف والده من عمله في الفن؟

عندما علم برغبة ابنه في العمل بالفن رفض في البداية لكنه وافق بعد ذلك عندما وجد نفسه مضطرا للموافقة، بعد ذلك انتقل أبي إلى القاهرة، والتحق بالفرق الفنية، حتى التقى بزكي طليمات، وعمل في المسرح  القومي، وفي هذا الوقت أصاب المسرح القومي أزمة مالية، وقرروا الاستغناء عن الفنانين، لكن والدي قرر العمل بدون أجر لحبه في الفن، وبدأ يحصل على أدوار صغيره فالمسرح القومي كان عشق والدي الأول والأخير، وكل أعماله كانت على ذلك المسرح ماعدا مسرحية واحدة  هى "الناس والبحر"، كانت على المسرح الحر، رغم أن المسرح الحر كان يعطي رواتب عالية جدا عكس المسرح القومي، لكنه عشقه للقومي، حتى أن الفنانة سميحة أيوب أصرت أن يخرج جثمانه من المسرح القومي عقب وفاته.

الكلمات المفتاحية

ads