الجمعة 18 أكتوبر 2019 الموافق 19 صفر 1441
العدد الورقي مجلة طلع النهار

الجبلاية تتأهب.. والدوري مش صداع في رأس الإتحاد ولا الراعية

الخميس 13/ديسمبر/2018 - 05:47 م
كاف
كاف
نيازي مصطفى
طباعة

عقب إعلان الاتحاد الأفريقى لكرة القدم، كاف، أن كل من مصر وجنوب أفريقيا، تقدمتا من أجل استضافة بطولة أمم أفريقيا 2019، المقرر إقامتها في الفترة من 15 يونيو وحتى 13 يوليو من العام المقبل، بعد أن تم سحبها من الكاميرون، لعدم جاهزية البنية التحتية للبلاد، لاستضافة البطولة التي تقام في يونيو المقبل.

أشار الاتحاد الأفريقى، أن لجنة سوف تقوم بمراجعة العروض المقدمة من الدولتين، وإجراء زيارات تفتيشية لهما،على أن يتم الإعلان عن الدولة المستضيفة لبطولة أمم أفريقيا، في العاصمة السنغالية داكار، يوم 9 يناير .

كما أعلن مجلس ادارة اتحاد الكرة، برئاسة هاني ابوريدة، رفع حاله التأهب للدرجة القصوي، والإستعداد لوصول لجان التفتيش التابعة للكاف خلال الايام المقبلة لمعاينة الملاعب والفنادق ووسائل التنقل، وغيرها قبل إرسال تقريرها الي الكاف لإعلان موقف مصر النهائي من استضافة الكان  .

كما حدد مجلس اتحاد الكرة 8 ستادات، وهي القاهرة، السلام، الدفاع الجوي، الكلية الحربية، برج العرب، الإسكندرية، الإسماعيلية، الجيش بالسويس.

بينما ستكون ملاعب بتروسبورت، وجهاز الرياضة العسكري، والمقاولون العرب، مخصصة لتدريبات المنتخبات المشاركة.

حال فوز مصر بتنظيم البطولة سيكون سيصبح مصير بطولة الدوري العام في خطر، خاصة في مرحلة تجهيز الملاعب التي ستستضيف البطولة، والتي قد تستدعي إلي تأجيل بعض مباريات، وخاصة وأن بعض الفرق لم تلعب سوي 11 أو 12 مباراة فقط لها، ومشاركة 4 فرق في بطولات أفريقيا، وهي الأهلي والإسماعيلي بدوري الأبطال، والزمالك والمصري بالكونفدرالية، والاتحاد السكندري بالبطولة العربية، وهو الأمر الذي سيؤدي لتأجيل مزيد من المباريات، ما يهدد من  استكمال بطولة الدوري هذا الموسم، ويصعب استكماله مع تأجيل عدد من المباريات لما بعد انتهاء أمم أفريقيا 2019، خاصة أن النسخة الجديدة من بطولة دوري أبطال أفريقيا ستنطلق يوم 9 أغسطس المقبل، وهو الأمر الذي يتطلب تحديد الفرق المشاركة في نسخ البطولات الأفريقية العام المقبل قبل انطلاقها بوقت كافي وهو ما لن يحدث حال استكمال الدوري مع تأجيل عدد من المباريات لما بعد انتهاء أمم أفريقيا 2019، وبالتالي قد تتجه الأمور صوب إلغاء بطولتي الدوري، وهو أمر سيجدي بتبعيات مالية جسيمه على اتحاد الكرة، والشركة الراعية للجبلاية.

بينما أكد عامر حسين، رئيس لجنه المسابقات، إنه في حال تنظيم مصر لبطولة الأمم الإفريقية، فلن تتأثر بطولة الدوري الممتاز، خاصة وأن فترة التوقف المنتخب استعدادًا للبطولة محددة بأسبوعين، في حال سفر المنتخب للكاميرون، سنفعل في حال استضافة البطولة، موضحاً أن الدوري ووالكان سيقامان معا.

أشار عامر أن بعض المحافظات الذي ستصتضيف مباريات دور المجموعات في بداية المسابقة فقط، باستاعتها استأناف مسابقة الدوري فيها بالنسبة للأندية التي لا تمتلك لاعبين في المنتخب.

بينما أكد محمد كامل، رئيس شركة بريزنتيشن، الراعية لاتحاد الكرة، إنه إذا تمت الموافقة على استضافة أمم إفريقيا 2019، سنبدأ بالتحرك الفوري، وسيرى الجميع الملاعب الثمانية المرشحة بشكل مختلف من خلال شركة استادات.

يشار إلى أن الموقف الحالي سبق وأن تعرض له الكاف من قبل في عام 2015، حينما اعتذرت المغرب عن عدم رغبتها  تنظيم الكان، بسبب فيروس "إيبولا"، وإنتقالها إلي غينيا الاستوائية.

كما ستساهم علاقات هاني أبو ريدة، بصفته عضو المكتب التنفيذي للاتحادين الدولي والأفريقي، من تدعيم الملف المصري وحسم استضافة العرس الأفريقي في مصر.

وتقام بطولة أمم إفريقيا لعام 2019 لأول مرة من عمر البطولة، بمشاركة 24 فريقًا، مقسمين على ستة مجموعات .

يذكر أن مصر سبق لها استضافة بطولة أمم إفريقيا 4 مرات، أعوام 1959، 1974، 1986، وأخرها 2006، والتي استطاع منتخب الساجدين فيها الفوز بها وتحقيق اللقب الخامس في تاريخه.


ads
ads