الإثنين 20 سبتمبر 2021 الموافق 13 صفر 1443
عن المؤسسة

البنك المركزي يكشف عن إجراءات لتنشيط الحسابات الراكدة بالبنوك

الأربعاء 04/أغسطس/2021 - 09:34 م
جريدة الكلمة
طباعة

كشف البنك المركزي المصري عن عدة إجراءات لتنشيط الحسابات الراكدة لعملاء البنوك بهدف إعادة التعامل عليها سواء بالسحب أو الإيداع أو الاستعلام واجراء التحويلات المالية المختلفة

وقد عرف البنك المركزي -في بيان اليوم الأربعاء- الحساب الراكد لدى أي بنك، بأنه الحساب الذي لم يتم إجراء أي من المعاملات عليه سواء سحب أو إيداع أو تحويل أو الاستعلام الإلكتروني أو الموثق عن الرصيد لمدة عام بالنسبة للحسابات الجارية وحسابات الهاتف المحمول وعامين بالنسبة لحسابات التوفير.

وأكد أن المعاملات التي يقوم بها البنك على حسابات العملاء مثل خصم الرسوم أو إضافة العوائد، لا تعتبر من المعاملات التي يتم بموجبها تنشيط الحساب، وأن العملاء الذين تكون كافة حساباتهم راكدة لدى البنك يمكنهم اتباع عدد من الإجراءات لتنشيط حساباتهم ، حيث سمح في حالة وجود حسابات أخرى نشطة للعميل بذات البنك بتنشيط حساباته الراكدة باستخدام أي من وسائل الاتصال بالبنك على سبيل المثال لا الحصر، عن طريق الفروع، أو مراكز الاتصال أو الانترنت البنكي، قنوات الاتصال الإلكترونية الأخري ، أو ماكينات الصراف الآلي، وذلك بعد التأكد من هوية العميل لما هو متبع في هذا الشأن

وبالنسبة لحسابات الهاتف المحمول أشار البنك المركزي إلى أنه يسمح للعميل بتنشيط حسابه من خلال فروع البنك أو مقدمي خدمات الدفع أو الانترنت البنكي أو القنوات الإلكترونية وقنوات الاتصال الأخرى

وفي حال اعتبار العميل راكداً يتعين عليه لتنشيط حساباته خلال أي من وسائل الاتصال بالبنك وفقاً لسياسة كل بنك عبر المصادقة على رصيد الحسابات أوكتابة طلب الإعادة تنشيط الحسابات أو اللجوء لغلق الحسابات الراكده بالبنوك

وشدد المركزي على ضرورة التزام البنوك بعدم فرض أي رسوم على إعادة تنشيط الحسابات الراكده للعملاء أو إغلاقها. كما سمح بغلق الحساب البنكي الراكد في حالة مرور عام على انخفاض رصيده إلى صفر وعدم لجوء العميل إلى أي من إجراءات تنشيط

وألزم البنك المركزي البنوك بإخطار العميل بأي من قنوات الإتصال المتاحة شهريا لمدة 3 شهور قبل اعتبار حساباته راكدة، مشددا على ضرورة بذل الجهد اللازم لتقليص عدد الحسابات الراكدة من خلال الأتصال بالعملاء بشكل دوري (ربع سنوي على الأقل)، مع ضرورة إخطار العميل قبل وبعد إدراج حساباته ضمن الحسابات الراكدة بأي من قنوات الاتصال المتاحة بالمصروفات الناتجة عن ذلك، وكذا إجراءات إعادة التنشيط.

وأوضح (المركزي) أنه على البنوك أن تستمر في صرف أية شيكات مسحوبة وتنفيذ أية تعليمات مستديمة على الحسابات الراكدة، ولا يُعتبر ذلك إعادة تنشيط للحسابات، مع ضرورة بذل العناية الواجبة للتأكد من صحة الشيكات قبل الصرف وكذا إخطار العميل بعد الصرف بأي من وسائل الاتصال المتاحة

وبالنسبة للحسابات التي تُدر عائداً، أشار المركزي إلى أنه يستمر حساب العوائد المستحقة للعميل، وإضافتها وفقاً حساب العائد.

فيما يسمح البنك المركزي بإجراء زيارات منزلية لذوي الإعاقة وكبار السن فوق الـ 65 عاما من قبل موظفي البنك لتنشيط الحسابات الراكدة واستيفاء البيانات والتوقيع على الأوراق المطلوبة في حال طلب العميل، مع ضرورة وضع ضوابط وإجراءات لهذه الزيارات

وأكد البنك المركزي أن تلك الخطوة تأتي في ضوء التوجه الحالي نحو تعزيز الشمول المالي وتضمين كافة شرائح المجتمع بالنظام المالي الرسمي، ونظراً لأهمية قياس مستويات الشمول المالي بشكل دقيق للوقوف على مدى اتاحة الخدمات المالية للمواطنين ومدى استخدامهم له.

ads