الخميس 26 نوفمبر 2020 الموافق 11 ربيع الثاني 1442
دار العالمية للصحافة

هالة صدقي تنعى شويكار: نامت الجميله في هدوء

الجمعة 14/أغسطس/2020 - 07:12 م
جريدة الكلمة
طباعة
نعت الفنانة هالة صدقي النجمة الكبيرة شويكار التي وافتها المنية مساء اليوم الجمعة بعد مسيرة فنية حافلة عن عمر يناهز الـ 82 عاما.
ونشرت هالة صدقي صورا للفنانة الراحلة عبر حسابها على "انستجرام" وعلقت قائلة: "ونامت الجميلة في هدوء ،الجميلة التي امتعتنا سنين طويلة، ولقد قمت بإهدائها تكريمي في مهرجان شرم الشيخ تقديرا لتاريخها الكبير في العام الماضي، شهر حزين 😔".
وقدمت شويكار آخر أعمالها السينمائية منذ عشر سنوات، بعد مشاركتها في فيلم "كلمني شكرًا" الذي قام ببطولته: "عمرو عبدالجليل وغادة عبدالرازق وحورية فرغلي وداليا إبراهيم وصبري فواز وشادي خلف وإيمان أبوالمجد ورامي غيط وضيف الشرف ماجد المصري".
كانت آخر أعمال شويكار الدرامية في رمضان عام 2012 بعنوان "سرّ علني"، مع غادة عادل وإياد نصار، من إنتاج العدل جروب، وإخراج غادة سليم.
يذكر أن شويكار ذات جذور تركية ( من أب تركي وأم شركسية )، ولدت في مدينة الإسكندرية، وبدأت في خوض تجربة التمثيل منذ مطلع ستينيات القرن العشرين، وصارت من أكثر الفنانات جماهيرية، خاصة في الأعمال التي شاركت فيها مع الفنان الراحل فؤاد المهندس، من أفلامها (أخطر رجل في العالم، شنبو في المصيدة، أرض النفاق، سفاح النساء)، ومن المسرحيات التي قامت ببطولتها: (أنا وهو وهي، حواء الساعة 12، سيدتي الجميلة، أنا فين وإنتي فين)، ومنذ مطلع السبعينيات، ركزت أكثر على العمل السينمائي، فقدمت منذ ذلك الوقت عشرات الأفلام، منها (الكرنك، السقا مات، فيفا زلاطا، طائر الليل الحزين، أمريكا شيكا بيكا). كما قدمت بعد ذلك العديد من الأعمال التلفزيونية تنوعت ما بين الكوميديا والتراجيديا منها (امرأة من زمن الحب، هوانم جاردن سيتي، بنت من شبرا، كلام رجالة).
ads