الثلاثاء 24 نوفمبر 2020 الموافق 09 ربيع الثاني 1442
دار العالمية للصحافة

وزير الخارجية السعودي: ضرورة تحقيق شفاف في انفجار بيروت

الأحد 09/أغسطس/2020 - 05:40 م
جريدة الكلمة
طباعة

شدد وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان، اليوم الأحد، على ضرورة إجراء تحقيق شفاف في انفجار مرفأ بيروت الذي أسفر عن مقتل المئات وإصابة الآلاف.

وأضاف الأمير بن فرحان خلال مشاركته في مؤتمر دعم لبنان: " المملكة من أوائل الدول التي قدمت مساعدات عاجلة للبنان".

ودمر الانفجار أحياء بأكملها، وتسبب في تشريد 300 ألف شخص، وهدم مؤسسات تجارية وأطاح بإمدادات الحبوب الأساسية.

ومن المرجح أن تبلغ كلفة عملية إعادة إعمار بيروت مليارات الدولارات، فيما ويتوقع اقتصاديون أن تبتلع آثار الانفجار ما يصل إلى 25 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

وشهد الأسبوع الماضي تعاطفا جارفا مع لبنان من شتى أنحاء العالم، وأرسلت دول عدة دعما إنسانيا فوريا شمل إمدادات طبية، لكن لم تصدر إلى الآن تعهدات بتقديم مساعدات مالية.

وتجري الأجهزة القضائية اللبنانية تحقيقًا في الانفجار الذي قالت السلطات إنه ناجم عن تخزين كمية ضخمة من مادة نيترات الأمونيوم في مرفأ بيروت منذ 6 سنوات.