الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 الموافق 05 صفر 1442
دار العالمية للصحافة

انفجار بيروت.. محتجون يهاجمون وزيرة العدل اللبنانية ويطالبونها بالاستقالة

الخميس 06/أغسطس/2020 - 05:26 م
جريدة الكلمة
طباعة
هاجم عدد من المحتجين وزيرة العدل اللبنانية ماري كلود نجم في منطقة الجميزة، اليوم الخميس، وطالبوها بتقديم استقالتها، وفقا لما نقلته وسائل اعلام في بيروت

وكانت وزيرة العدل اللبنانية قد طلبت امس الاربعاء، إجراء التحقيقات القضائية اللازمة لتحديد المسئولين عن حادث انفجار مرفأ بيروت المدمر الذي وقع بالميناء البحري للعاصمة، واشفر عن أضرار بالغة، فضلا عن اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

وأعلنت سلطات التحقيق القضائية العسكرية في لبنان أمس، عن فتح تحقيق موسع في تفجير مرفأ بيروت، والذي أسفر عن سقوط أكثر من 137 قتيلا ونحو 3500 مصاب في حصيلة مرشحة للزيادة

وكشفت معلومات أمنية أن انفجار المرفأ نتج عن تفجير او اشعال شحنة تزن 2700 طن من مادة نيترات الأمونيوم شديدة الانفجار، كانت مخزنة داخل الميناء.
وذكّر الجيش اللبناني في بيانه أن "كلّ ما يتعلّق بالجيش يُعلَن عبر بيانات تصدر عن مديرية التوجيه وتنشر في الصفحات الرسمية التابعة لها".

يعاني لبنان من أزمة اقتصادية وسياسية منذ نهاية العام الماضي، في حين أضافت جائحة فيروس كورونا أزمة طبية جديدة إلى البلاد.

ويعتقد أن نترات الأمونيوم قد تم تخزينها في المستودع خلال السنوات الست الماضية، على الرغم من تحذيرات السلامة من المسؤولين.

ووصل دوي موجات الانفجار الى مناطق بعيدة مثل إسرائيل وتركيا وقبرص، وبحسب ما ورد أرسلت إسرائيل طائرات نفاثة لاكتشاف سبب زلزال بقوة 3.5 درجة مركزه العاصمة اللبنانية.

وعقب الانفجار، ورد أن صواريخ أطلقت على السفارة الأمريكية في بغداد من قبل جماعات قيل إنها قريبة من إيران
ads