الخميس 22 أكتوبر 2020 الموافق 05 ربيع الأول 1442
دار العالمية للصحافة
فيحاء وانغ
فيحاء وانغ

الرئيس الصيني يشدد على أهمية القضاء على الفقر خلال زيارته إلى منطقة نينغشيا المسلمة

السبت 13/يونيو/2020 - 04:56 م
طباعة


بدأ الرئيس الصيني شي جين بينغ يوم الاثنين (8 يونيو) زيارة تفقدية إلى منطقة نينغشيا الذاتية الحكم لقومية هوي المسلمة وهي الزيارة الداخلية الأولى له بعد اختتام الدورتين التشريعيتين كما هي الزيارة السادسة له خارج بكين خلال العام الحالي.

 وتقع منطقة نينغشيا في شمال غربي الصين، على هضبة، يتدفق عبرها النهر الأصفر، يمتد على طول حدودها الشمالية الشرقية سور الصين العظيم، وهي موطن لأبناء قومية هوى، وهي واحدة من القوميات الـ56 المعترف بها رسميا في الصين، وعاصمتها مدينة ينشوان.



وخلال جولته التفقدية في منطقة نينغشيا شدد الرئيس الصيني شي جين بينغ على بذل أقصى الجهود لضمان تحقيق نصر حاسم في بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل والقضاء على الفقر، مشيرا إلى ضرورة تطبيق قرارات وخطط اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني بشكل كامل والعمل بقوة لتخطي تأثير مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) وإعطاء الأولوية لضمان توظيف مستقر وتأمين معيشة الناس، مطالباً ببذل الجهود لمواصلة بناء نينغشيا جديدة جميلة تتمتع برخاء اقتصادي ووحدة قومية وبيئة جميلة وسكان ميسورين.


وقد زار الرئيس شي، خلال جولته التفقدية التي استمرت من يوم الاثنين إلى يوم الأربعاء، أماكن من بينها مدينتا ووتشونغ وينتشوان للاطلاع على الجهود المبذولة لتنسيق الأعمال الدورية لاحتواء المرض، بالإضافة إلى التنمية الاقتصادية والاجتماعية، وتعزيز إنجازات الحد من الفقر، وتقوية الحماية الإيكولوجية والبيئية، ودعم التضامن والتقدم بين القوميات.


وقد تحدث الرئيس شي مع قرويين ينتجون الورق المقوى، خلال زيارته إلى ورشة عمل تنشط في مجال الحد من الفقر في قرية هونغده بمدينة ووتشونغ،  وقال الرئيس شي إن ورش العمل هذه أقيمت للحد من الفقر، ويجب توجيه سياسة التوظيف فيها  في اتجاه المحتاجين، مضيفاً أنه مقارنة بالعمال المهاجرين إلى المدن للعمل، فإن القرويين الذين يتم توظيفهم بالقرب من منازلهم قد لا يحصلون على نفس الأموال، ولكنهم يستطيعون أن يوفروا في تكاليف مثل المسكن والطعام والنقل وسيكونون قادرين على رعاية أسرهم.


وفي منزل ليو كه روي، وهو قروي من قومية هوي، ألقى شي نظرة فاحصة على الفناء وغرفة المعيشة وغرف النوم والمطبخ والحظيرة، وسأل ليو و زوجته عما إذا كانت هناك أي صعوبات يواجهانها، كما سألهما عن خططهما المستقبلية، معرباً عن أمله في أن يواصل القرويون التقدم وخلق حياة أفضل لأنفسهم.


كما زار شي قطاعا من النهر الأصفر، حيث اطلع على حماية البيئة الإيكولوجية في النهر، وقال إن النهر الأصفر هو "النهر الأم" للصين، وحث نينغشيا على حسن رعايته.


وزار شي أيضا مجتمع جين هوا يوان السكني، حيث يعيش أشخاص من مجموعات قومية مختلفة معاً، قائلا إنه ينبغي ألا تترك أي مجموعة أقلية قومية، خلال بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل، حيث قال إن تمكين الأشخاص من جميع القوميات من السير معاً نحو مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل، يمثل التقليد الرفيع للأمة الصينية والقوة العظيمة للنظام الاشتراكي ذي الخصائص الصينية .


وبالإضافة إلى ذلك، زار شي حديقة للسياحة الإيكولوجية الريفية في ينتشوان، للاطلاع على تطور الزراعة الحديثة في نينغشيا وعمل التعاونيات الزراعية لمساعدة الفلاحين على اكتساب دخلهم، حيث شدد على دعم فلسفة التنمية المرتكزة على الشعب ووضع مصالح الفلاحين أولا في تطوير الزراعة الحديثة والسياحة الثقافية.


وقال الرئيس شي خلال زيارته لمزرعة أعناب بالقرب من جبال هلان، إن الجبال تشكل درعا مهما للأمن الإيكولوجي في الجزء الواقع بشمال غربي الصين، وطالب بتطبيق تدابير حازمة لتعزيز صون النظام الإيكولوجي للجبال، مضيفاً أن صناعة الخمور لها آفاق واعدة، مع استمرار تحسن المعايير المعيشية للشعب الصيني.


وكان شي قد استمع، صباح الأربعاء، إلى تقارير عمل لجنة الحزب الشيوعي الصيني في نينغشيا والحكومة المحلية، وأقر بالتقدم الذي حققته المنطقة في عمل قطاعات مختلفة، وشدد على أهمية بذل الجهود للدفع من أجل تنمية عالية الجودة، وتسريع عملية تحول نمط النمو الاقتصادي، وتسريع وتيرة التحول الصناعي والتحديث الصناعي، والإسراع في استبدال محركات نمو جديدة بالمحركات القديمة.

وأكد شي أيضا على التطبيق الكامل للسياسات التي وضعت خصيصا من أجل خفض الأعباء الضريبية من على الشركات، والإجراءات التي تهدف إلى توسيع نطاق الطلب المحلي، لافتاً إلى وجوب إفساح المجال كاملا أمام الابتكار في عملية دفع النمو وتمكين الصناعات من تحقيق نمو أخضر وذكي ومتطور ومتكامل.

كما حث على بذل الجهود للإسراع في إقامة نظام صناعي ونظام إنتاجي ونظام إدارة للزراعة الحديثة، حتى تتمكن المزيد من منتجات نينغشيا الزراعية المميزة من غزو الأسواق، موضحاً أنه يتعين تحقيق اختراقات جديدة على صعيد الإصلاح والانفتاح، داعياً إلى إجراء إصلاحات محددة الهدف وتعزيز تقييم إجراءات الإصلاح.

وطالب شي نينغشيا باغتنام الفرص التي توفرها مجالات التعاون في إطار مبادرة الحزام والطريق، وتعزيز بيئة اقتصادية مفتوحة، ودعم نمو عالي الجودة عبر انفتاح أكبر.

وشدد شي على تحقيق نصر حاسم في المعركة ضد الفقر عبر معالجة المشكلات البارزة ونقاط الضعف، وعدم ادخار أي جهد في سبيل ضمان تحقيق أهداف تخفيف حدة الفقر في المواعيد المقررة، ودعا إلى مواصلة الجهود لإحراز تقدم في المعركة التي تخوضها المنطقة في سبيل الحفاظ على زرقة السماء ونقاء المياه وخلو الأرض من التلوث، وعلى دفع الحماية البيئية قدما.

ads
ads
ads
ads
ads
ads
ads